الجمال

أفضل المنتجات للعناية بالبشرة الحساسة

البشرة الحساسة ليست عرضًا مرضياً كما يتخيل البعض، كما أنها ليست تعبيرًأ عن قابلية الجلد للتهيج باستمرار.

أعراض مثل التهيج أو الالتهاب، أو حتى الحكة قد تحدث بسبب استخدام بعض المنتجات أو بسبب بعض العوامل البيئية المحيطة لكن هناك أيضًا بعض الحالات المرضية التي قد تؤدي لنفس النتيجة.

تشخيص البشرة الحساسة

قد تتشابه الأعراض، لكن المسبب لا يمكن معرفته إلا عن طريق الطبيب المختص، الذي يقوم بالسؤال عن بعض الأعراض:

  1. اتخاذ البشرة الحساسة استجابة لبعض المؤثرات أو المحفزات. ويحدث ذلك في حالة استخدام أنواع معينة من الصابون أو العطور، او المنظفات، أو بعض أنواع منتجات العناية بالبشرة.
    كذلك فإن البشرة الحساسة قد تظهر رد فعل نتيجة لبعض العوامل البيئية، مثل التعرض للشمس أو درجات الحرارة المنخفضة، أو حتى التواجد في جو عاصف.
    يمكن للطبيب المختص المساعدة في تجنب منتجات بعينها واستبدالها بمنتجات أخرى أكثر ملاءمة لنوع البشرة ،أو عدم التعرض لعوامل بيئية بعينها.
  2. احمرار البشرة. قد يظهر لدى بعض الأشخاص في هيئة طفح جلدي، أو حبوب، أو احمرار الوجه. في بعض الحالات، يزول ذلك الاحمرار بزوال المسبب، او باتباع خطوات بسيطة من العلاج، لكن في بعض الحالات التي يكون السبب فيها اتساع الشعيرات الدموية، فإن العلاج بالليزر قد يكون هو العلاج الفعال، لاسيما للذين يعانون من احمرار شديد للبشرة.
  3. أحد الأعراض الشائعة للبشرة الحساسة هو الشعور بالحكة، ويحدث ذلك عادة عندما يتم استخدام صابون يحتوي على مواد قاسية، ومما قد يزيد من ذلك هو استخدام الماء الساخن، لاسيما في الفصول الباردة.
    قد يؤدي الاستسلام للحكة هو تهيج البشرة، وانتقال العدوى إلى أماكن أخرى من الجلد، وهنا ينصح بزيارة الطبيب المختص واستشارته في كيفية وقف الحكة.
  4. في بعض الحالات عند استخدام الصابون القاسي أو منتجات العناية بالبشرة الخاصة بعلاج حب الشباب، لاسيما ذات الطبيعة الهلامية التي يدخل الكحول في تركيبها، أن يحدث وخز وحرقان.
    تلك الحالات تعد مؤقتة وغير دائمة على الرغم من أن بعضها قد يكون مؤلما. لذا ينصح بوقف استخدام مثل تلك المنتجات فورًأ وغسل المنطقة المصابة بالماء البارد.
  5. في حين ظهور البثور متزامن مع البشرة الدهنية، إلا أن في بعض الحالات، فإن البشرة الحساسة تعاني من ظهور البثور ولكن يصاحبه جفاف في البشرة.
    قد تتسبب الرياح الشديدة أو الطقس البارد في إصابة الجلد بالجفاف الشديد والذي يترد النهايات العصبية دون حماية مما يتسبب في التهابها. ويمكن أن يكون العلاج الأمثل هو استخدام مرطب لطيف يحتوي على مركبات تحمي البشرة من العوامل الجوية السيئة.
  6. الطفح الجلدي هو أحد الأعراض الشائعة للبشرة الحساسة، ولتي في أغلب الأوقات تتطلب استشارة الطبيب المختص.
    يظهر الطفح الجلدي بسبب تعرض الجلد لمحفز ما، يمكن أن يتخذ ذلك الطفح صورة نتوءات أو تقشير، أو جفاف للبشرة. وقد يكون ذلك معديًا إذا انتقل إلى أماكن أخرى. يجب استشارة الطبيب المختص لمعرفة ما إذا كان هناك حساسية تجاه شيء ما يسبب ذلك التهيج أو الحساسية.
  7. قد تظهر على البشرة الحساسة بعض النتوءات والبثور حمراء اللون، ويمكن التخلص منها باستخدام غسول أو كريم حب الشباب، لكن يجب استشارة الطبيب المختص لأن بعض تلك المنتجات قد تزيد المشكلة سوء وتسبب تهيج البشرة. يساعد الطبيب المختص في اختيار المنتجات الأنسب لبشرتك حتى تكتسب صحتها وصفاءها.
  8. عادة ما تصاب البشرة الحساسة بالقشور في بعض المواضع فيما يشبه قشرة الرأس، وهي بطبيعة الحال تسبب الكثير من الحرج.
    يجب تجنب تقشير تلك المناطق إذا حاولت إزالتها، إذ أن تلك المناطق المصابة قد تكون ملوثة، وانتقال اليد من المكان المصاب إلى مكان آخر قد تصيبه العدوى.
  9. في كثير من الأحيان، تكون البشرة الحساسة أكثر تفاعلا مع أشعة الشمس الضارة، وإذا كانت البشرة متهيجة، فإن الخطر قد يكون أكبر.
    العلاج المبدئي لتلك الحالات هو تطبيق كريم واق من أشعة الشمس بعامل حماية 30 أو أعلى، لاسيما منطقة الوجه، مع تجنب تلك المنتجات التي يمكن أن تسبب تهيجًا للبشرة مثل أكسيد الزنك.

بعض العلاجات الطبية لعلاج البشرة الحساسة

  • كريمات الستيرويد لا تحتاج لوصفة طبية للحصول عليها، وتحتوي تلك الكريمات على مركبات الهيدروكورتيزون تعمل على تقليل الالتهاب والحد من الشعور بالحكة، ولكن يجب تجنب استخدامها على الوجه، لاسيما الأنواع القوية منها.
  • الكريمات المسكنة هي أيضًأ أحد المنتجات التي تستخدم في المساعدة في الحد من آثار أعراض البشرة الحساسة مثل تقليل الحكة، فهي أشبه ما تكون بالكريمات المخدرة.
  • مضادات الهستامين أحد العلاجات الشائعة لحالات البشرة الحساسة، ذلك أنه يحتوي على مركبات مثبطة للتفاعلات التي تسبب تهيج البشرة وحساسيتها، وعادة ما تؤخذ تلك المستحضرات عن طريق الفم.
  • كريمات الحماية من الشمس، وهي تلك الكريمات التي تحمي البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية، وتسمي كريمات واسعة الطيف، ويفضل أن تكون تلك الكريمات ذات عامل حماية SPF 30 أو أكثر.

بعض المنتجات الفعالة للعناية بالبشرة الحساسة

كريم مرطب للوجه 50 مل للبشرة الجافة والحساسة مع الكولاجين والأحماض الأمينية

هو كريم مرطب يستخدم للبشرتين الجافة والحساسة، يحتوي على الكولاجين والأحماض الأمينية بالإضافة إلى فيتامين بي 3 وفيتامين هـ التي تعيد للبشرة رونقها ولمعانها الطبيعي والتي يمكن أن تكون قد فقدته بسبب العوامل الجوية الضارة، ويتناسب مع الاستعمال اليومي. 

يحظى هذا المنتج بتفضيلات أمازون، وأشاد به معظم المستخدمين بسبب فعاليته وسعره المعقول.

مرطب يستخدم للجفاف من سيتافيل يلائم البشرة الجافة والحساسة على هيئة كريم- 20 اونصة

هو كريم مرطب من إنتاج شركة سيتافيل العالمية التي لها تاريخ طويل مع المستهلكين من جميع أنحاء العالم.

هذا الكريم المرطب يحتوي على مكونات وفيتامينات تتناسب مع البشرة الجافة والحساسة، فهو يعيد لها ترطيبها ورونقها، بالإضافة إلى قدرته على المساعدة في ترميم الجلد، وتوفير عناية مكثفة تدوم طول اليوم.

لا يحتوي الكريم من سيتافيل على أية عطور أو مكونات تسبب التهاب البشرة أو تهيجها.

جل تنظيف الوجه برغوة للبشرة الحساسة سينسيبيو من بيوديرما – 6.67 اونصة

هو غسول يومي مناسب للبشرة الحساسة الذي يحتوي على مكونات تحاكي بنية البشرة وتحميها من عوامل الجو الضارة طوال اليوم.

يمكن أن يستخدم المنتج في العناية بالبشرة الحساسة، كما أنه يستخدم لإزالة مستحضرات التجميل من الوجه والمناطق الحساسة مثل حول العينين، كما أن مركب جلوكوز الكاكاو يعيد للبشرة الزيوت الطبيعية التي تفقدها البشرة بفعل العوامل الجوية.

تم تصميم غسول الوجه سيتسيبو على يد نخبة من خبراء البشرة في شركة بيوديرما العالمية، ويخلو المنتج من أية عطور أو مواد مهيجة للبشرة، وبسبب مكوناته المرطبة، فهو يستخدم يوميًا صباحًأ ومساء.

اترك رد