الجمال

تعرف على 11 فائدة من فوائد الحليب للبشرة والصحة

فوائد الحليب للصحة ليست خافية على أحد، إنه مكمل غذائي أساسي يجعل العظام أقوى ويلعب دورًا حيويًا في النمو البدني والعقلي. 

ومع ذلك، هل تعلم أن الحليب الخام أحد العناصر الرئيسية المستخدمة في الحفاظ على الجمال؟ نعم إنها كذلك. 

يعتبر الحليب المغلي آمناً للاستهلاك الآدمي. لكن الحقيقة العلمية تثبت أن الغليان يقلص من فوائد الحليب المتعددة لأنه يجفف الكثير من العناصر الغذائية الحيوية التي يحتوي عليها الحليب. 

الحليب المغلي ليس غنيا بالعناصر الغذائية مثل الحليب الخام. 

لذا، فإن الحليب الخام كان يستخدم منذ القدم وحتى الآن لتدليل البشرة بفضل ما يحتويه من فيتامينات ومعادن.

فوائد الحليب الخام

هنا نلقي الضوء على 11 من فوائد الحليب الخام للبشرة والتي ستساعدك في الحصول على بشرة خالية من العيوب إلى حد كبير:

1. مجدد لخلايا الجلد

الحليب الخام هو أحد أغنى مصادر الترطيب وتجديد الخلايا للجلد دون أن يفقد نضارته. هناك الكثير من من المقالات على الإنترنت تطلب منك توخي الحذر عند استخدام الحليب إذا كانت بشرتك دهنية. كل تلك التحذيرات صحيحة، لكنها تتكلم عن الحليب المغلي وليس الخام. يعمل الحليب الخام بمثابة مجدد استثنائي للخلايا لجميع أنواع البشرة. 

يضيف الحليب الخام صلابة لأنسجة الوجه المرهقة أو المترهلة، ويجعل بشرة الوجه أكثر مرونة من ذي قبل.

2. فوائد الحليب كمرطب للبشرة

من أكثر فوائد الحليب الخام فعالية هو الترطيب. يغذي الحليب الخام طبقات البشرة العميقة ويوفر ترطيبًا من الداخل. يعالج الحليب بشكل فعال مشكلة جفاف البشرة في فصل الشتاء. يمكنك تجربة استخدام أقنعة الوجه بالحليب الخام الطبيعي للاستمتاع ببشرة متناسقة ومرطبة لجميع الفصول.

3. الحليب الخام كمنظف للبشرة

فوائد الحليب الكثيرة قلما تتواجد في مكون واحد أو عنصر واحد بحيث يعمل كمجدد للخلايا ومرطب وأيضًا منظف للبشرة في نفس الوقت.
يوفر الحليب الخام تنظيفًا للبشرة لا مثيل له، حيث ينظف بعمق المسام من الدهون الزائدة، والأوساخ، وحتى الرؤوس السوداء.

4. عامل مضاد للتسمير

الحليب الخام هو أفضل عامل مضاد غمقان البشرة. يمكن استخدامه جنبًا إلى جنب مع عصير الطماطم لعمل خليط مذهل مضاد للتسمير. 

5. فوائد الحليب كموازن رائع للبشرة

يعمل الحليب الخام على تلطيف البشرة بلطف. إنه عامل موازن لا يهزم، ويحافظ على إفراز التيروزين في جلد الإنسان باعتدال. 

التيروزين هو الهرمون الذي يتحكم في الميلانين، ويمكن أن يؤدي إلى اسمرار الجلد. يعيق تطبيق الحليب الخام للبشرة الفاتحة إفراز التيروزين. كما أنه يجعل بشرتك نظيفة من الزيوت والأوساخ. وبالتالي، فهو موازن رائع يمكن مزجه بخشب الصندل لتعزيز فوائده.

6. عامل مضاد لحب الشباب

نعم، إنه أحد فوائد الحليب السرية كونه عامل مضاد لحب الشباب. يستطيع الحليب الخام بمكوناته الطبيعية الفعالة الزيت الزائد المسبب لحب الشباب، ويحافظ أيضًا على جفاف الجلد، ويقوم الحليب بدوره بشكل طبيعي ويبقي حب الشباب تحت السيطرة. الجلد ليس دهنيًا جدًا ولا جافًا جدًا. لذلك يتم حل مشكلة حب الشباب بسبب الزيت والجفاف.

7. عامل مكافحة الشيخوخة

يكافح الحليب ظهور علامات التقدم في السن المبكر. يمكنك مزج الحليب الخام مع الموز المهروس لعمل قناع فعال لمكافحة علامات الشيخوخة.
يقلل من ظهور البقع الشمسية والخطوط الدقيقة والجلد المتقشر والتجاعيد. سيبدو الوجه أصغر بخمس سنوات باستخدام قناع الوجه المكون من الموز والحليب.

8. الحليب يضيف للوجه إطلالة متوهجة

يضيف الحليب الخام توهجًا وإشراقًا لا ينتهي على الوجه عند استخدامه مع حبيبات السكر. يحسن البشرة ويعكس علامات الجفاف المرئية. وبالتالي، تتألق بشرتك مع الاستخدام المنتظم لعامل شد الوجه المذهل.

9. يضيف إشراقة

ليس من الجيد أن يكون لديك بشرة فاتحة غير متألقة. يجعل الحليب الخام البشرة مشرقة من خلال التخلص من أكبر معوقات للجمال – البقع الداكنة وعلامات حب الشباب. وبالتالي، فهو يجعل بشرتك أفتح حتى 3 درجات ومشرقة.

10. واقي من الشمس الطبيعي

الحليب الخام ليس مجرد عامل مثبط للسمرة؛ لكنه يحمي البشرة من أضرار أشعة الشمس أيضًا. اخلطي الحليب الخام مع اللبن الرائب وضعيه بالتساوي على الوجه قبل 30 دقيقة من الخروج في الشمس وبعده. إنه يصنع غلافًا واقيًا رائعًا حول بشرتك يحميك من أضرار أشعة الشمس لمدة تصل إلى 4 ساعات.

11. يعالج البشرة الجافة

اخلطي ملعقتين كبيرتين من الحليب الخام وملعقة كبيرة من العسل. ضعي هذا الخليط على وجهك بقطعة قطن واتركيه لمدة 15-20 دقيقة. ثم يغسل بالماء للحصول على بشرة نظيفة ومرطبة. يمكن إضافة الموز المهروس إلى هذا المستحضر إذا كانت بشرتك جافة جدًا ومتقشرة.

فوائد الحليب بالكركم للصحة والجمال

قد يكون الحليب الخام ذو فوائد جمة كما أسلفنا أعلاه، لكن إضافة الحليب مع الكركم له فوائد لا تصدق، لا تقتصر فوائد الحليب بالكركم على الجمال والبشرة فقط، لكن لها تأثيرات إيجابية على الصحة أيضًا، يمكن أن نذكر أبرزها فيما يلي:

1- الحليب والكركم للحصول على بشرة متوهجة

كان يتم تقديم كوب من حليب الكركم تقليديًا للعرائس في الهند لتفتيح بشرتهم. وعلى ما يبدو، فإن تلك الوصفة تتعدى كونها مجرد تقليد هندي. 

يحتوي الكركمين على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات تساعد في محاربة حب الشباب وتوضيح البشرة. 

في الواقع، يشتهر حليب البقر والكركم بكونهما مرطبًا منظفًا وملطفًا. لفترة طويلة، كان مفتاح الحصول على بشرة مشرقة ومتوهجة في الهند يكمن في مزيج من الملاي أو الكريمة الطازجة، والتي يتم وضعها كقناع توهج فوري. يعمل هذا في الواقع، خاصة بالنسبة للبشرة العادية إلى الجافة، إذا كنت تستطيع تحمل رائحة الملاي. بالنسبة لأنواع البشرة الدهنية، يعمل الكركم مع الزبادي كمنير للبشرة نهائيًا، ويصلح البشرة الباهتة والبشرة العنيدة.

2- حليب الكركم يقوي جهاز المناعة

أحد أسباب إضافة الكركم بحرية في جميع الأطباق الهندية هو أنه يمتلك القدرة على تعزيز جهاز المناعة. يحتوي الكركمين، المكون الموجود في الكركم والمسؤول عن قدراته المعجزة، على خصائص مضادة للالتهابات ومطهرة ومضادة للبكتيريا. 

يعتبر تناول كوب من حليب الكركم في الليل هو المعيار لمعظم الأطفال الهنود الذين هم في طور النمو، حيث لا يوفر هذا الخليط الراحة من الزكام والسعال فحسب، بل يحمي أيضًا من الإصابة بالعدوى. 

سواء كان الأطفال الصغار أو الأمهات المرضعات أو المرضى الذين يتعافون من الجراحة، يتم إعطاء مزيج الحليب والكركم للجميع لبناء مناعة الجسم، ومساعدته على محاربة العدوى والأمراض الخارجية.

لكن لماذا نحتاج إلى مشروب مخصص لاستخراج فوائد الكركمين، مع الأخذ في الاعتبار أننا نتناول كمية كبيرة منه في جميع وجباتنا؟ 

نخلط الكركم مع الحليب لأن الكركمين قابل للذوبان في الدهون، وعند مزجه بالحليب، يمتصه الجسم بسرعة. 

يعتقد الكثيرون أن إضافة الكركم إلى كوب الحليب الخاص بك ليلاً هو طريقة سهلة لزيادة قيمته الغذائية. إذا كانت مناعتك مصدر قلق لك، فيجب استهلاك حليب الكركم على مدار العام، فهو يساعد في الهضم ويقضي على الانتفاخ وحرقان القلب. 

له نتائج فورية على نزلات البرد والسعال أيضًا، لأنه يزيل البلغم الزائد من الجسم. وبسبب أن الكركم مليء بمضادات الأكسدة ، فهو يحسن صحة أعضاء الجسم الداخلية.

اترك رد