الجمال, الصحة

بعض أسباب تساقط الشعر مشاكل وحلول

إن الشعر عبارة عن مادة بروتينية اسمها الكرياتين ، و الكرياتين هو نوع من أنواع الكولاجين ..

ولكي يتم تصنيع هذا البروتين فإننا نحتاج إلى بعض الفيتامينات التي تقوم بدورها بتحفيز أنزيمات البروتين ، وإن جسمنا بحاجة إلى نسب معينة من الفيتامينات فإن قلت تلك النسبة فهو سيتأثر تأثراً كثيراً وخاصة صحة الشعر، وأيضاً فإن الهرمونات تلعب دور كبير في التأثير على صحة الشعر إن حصل فيها أي خلل .

 أهم سببين لتساقط الشعر :

1.نقص التغذية الذي يعمل على نقص الفيتامينات التي يحتاجها الجسم. 

2.مشاكل الهرمونات في الجسم فهي تؤثر كثيراً على نمو الشعر.

أهم الفيتامينات الضرورية لصحة الشعر :

فيتامين B : وهو عبارة عن مجموعة فيتامينات تبدأ من B1  وتنتهي ب فيتامين B12

ومن أهمها هو فيتامين B7 لصحة الشعر المعروف ب Biotin الذي هو عبارة عن فيتامين يتم تصنيعه بالأمعاء ،لذلك فإن أي خلل ميكروبي يحصل في الأمعاء يؤثر على تصنيع ذلك الفيتامين .

مثال : عندما تأخذ مضاد حيوي معين فأنت تؤذي الأمعاء وبذلك فأنت تقضي على الميكروبات الضارة والنافعة أيضاً والتي دورها الأساسي هو تصنيع البروتينات .

ما هي نوعية المضاد الحيوي الذي يؤثر على الأمعاء ويسبب تساقط الشعر ؟

إن نوع المضاد الحيوي الذي يجب إيقافه هو الذي يتسبب لك بالإسهال عند أخذه ، وفي هذه الحالة يجب استبدال المضاد الحيوي بنوع آخر ،ويمكن معالجة هذه الحالة بأنه يمكننا أن نحصل على Biotin   من المكمل الغذائي عن طريق مجموعة من الفيتامينات وخصوصاً فيتامين B6 لأنه يعتبر فيتامين مهم جداً لصحة الشعر والبشرة والأظافر .

ما هي المصادر الغذائية لفيتامين B المسؤول عن صحة الشعر؟

  • تعتبر المصادر الغذائية للفيتامين كثيرة جدا ومنها اللحوم والبقوليات والأسماك والبيض.
  • فيتامين د :  والحديث عنه موضوع كبير جداً ولكن سنتحدث عنه فيما يخص الشعر .

يعتبر تساقط الشعر من أهم أعراض نقص فيتامين د في الجسم وذلك :

من جهة غير مباشرة : وهي الحالة النفسية السيئة التي تتسبب بشكل غير مباشر في تساقط الشعر ، وهنا فإنه لفيتامين د دور كبير في تقليل الضغط النفسي والشعور بالاكتئاب .

ومع الأسف فإن معظم الناس عندما تلجأ لحل مشكلة تساقط الشعر فإنها تلجأ للعلاجات الحديثة عند مختصي التجميل وأطباء الجلدية كحقن ال prp وحقن الميزوثيرابي وذلك بدون معرفة سبب سقوط الشعر الرئيسي!

ولذلك فلنتعرف على سبب تساقط الشعر من خلال المنهج العلمي : 

في كتاب الطب الجامع للعالِم ابن سينا وهو كتاب يُدَرس في أوروبا يقول فيه : أن الطب بصفة عامة يقوم على قاعدتين أساسيتين ،وهما قاعدتين يتم تطبيقهما على أي مجال من المجالات الطبية لأنهما تعتبران حل جذري لأي مشكلة .

القاعدتين الأساسيتين هما :

  • القاعدة الأولى ، قاعدة التشخيص : 

وذلك يعني أننا قبل أن نعالج أي مشكلة من سقوط الشعر وغير سقوط الشعر ،يجب معرفة السبب الرئيسي لهذا الشيء ويجب أن نكون واضحين جيداً في معرفة الحالة المرضية .

مثلاً إذا كان سبب تساقط الشعر أو الصلع هو سبب وراثي فيجب أن يتعامل الطبيب مع المريض بشكل صريح وأن يعرفه على أن العلاج سيكون مدى الحياة مثله مثل السكر بشكل دقيق وعلى أن العلاج سيكون بشكل دائم ومدى الحياة لتجنب تساقط الشعر . 

  • القاعدة الثانية ، قاعدة الخطوط المتوازية :

مثلاً في حالة التهاب المفصل قد يلجأ بعض الأطباء إلى استعمال الأدوية التي تحوي على المضادات غير الستيروئيدية كما في بعض الحالات تستعمل ستيروئيدات قشرية ذلك في حالة الالتهابات الشديدة .

كما يطلب الطبيب مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية وذلك في حالة تخفيف شدة ألم المفصل غير المترافق مع التهاب .

لسقوط الشعر أربع أنواع وهي موجودة عند الرجال والنساء :

النوع الأول : سقوط الشعر الوراثي .

النوع الثاني : سقوط الشعر المُكتسب وهو يأتي نتيجة سببين رئيسيين :

  • السبب الأول هو التوتر “الحالة النفسية” .
  • السبب الثاني هو موضوع سوء التغذية .

النوع الثالث : سقوط الشعر المتعمد وفيها يتعمد الإنسان أن يُسقط شعره نتيجة العلاجات غير الطبية أو تغيير لون الشعر عند الكوافير .

النوع الرابع : اسمه الصدمات وهو بسبب تعرض الناس لتساقط الشعر بسبب الحسد والسحر وهو موضوع أصبح مقبول جداً من الناحية العلمية .

كيف نعالج مشكلة تساقط الشعر ؟

  1. يجب أن يقوم الطبيب بتوضيح الحالة كما ذكرنا سابقاً وأن نعرف السبب الذي أدى إلى تساقط الشعر ، سواء كان السبب وراثي أو غير ذلك .
  2. التقنيات الحديثة التي تؤدي إلى علاج تساقط الشعر منها عن طريق جلسات الليزر ، أو عن طريق الحقن ويوجد فيه مواد كثيرة تستخدم لعلاج تساقط الشعر وتكون هذه المواد على حسب الحالة .

لذلك فمن الصعب تقرير علاج الحالة عن بعد ما لم يرها الطبيب المختص لأن المواد التي يضيفها الطبيب تكون مختلفة على حسب طبيعة الشعر ..

مثلاً فالطبيب ممكن بحاجة أن يزود سمك الشعر أو يزود كثافة وطول الشعر وملأ الأماكن الخالية من الشعر في الرأس ..

وبذلك يصبح الطبيب على دراية كاملة بكيفية معرفة طبيعة وكمية ونوع المواد الموجودة في الحقن .

  1. تقنية حقن البلازما prp : وهي عبارة عن عينة دم يتم أخذها من جسم المريض .

ويجب أن نعلم أننا نحن كأشخاص طبيعيين فإننا نفقد من 50 إلى 100شعرة كل يوم لأن الشعر يكون في مرحلة التلويجين ، وذلك يعني أن للشعر 3 مراحل ، حيث تبدأ الشعرة بالنمو من بصيلة الشعر إلى تحت الجلد مباشرة وذلك خلال سنتين إلى سبع سنوات وتستمر الشعرة في أن تتغذى وتكبر تحت الجلد وذلك أيضاً يستغرق من أسبوعين لشهر لتصبح الشعرة فوق الجلد وفي المرحلة الأخيرة تعيش الشعرة في الرأس لمدة ثلاثة أشهر وبعدها فإما أن تموت أو تبقى ضعيفة لتعود وتتجدد .

ولأن الشعر هو عنوان الجمال يجب أن تركزي سيدتي على تناول الأطعمة الغذائية الصحية ومنها :

  • الخضروات والفواكه والبروتين بأنواعها والحبوب والأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 وهي موجودة بشكل مركز في الأسماك وزيت بذر الكتان .
  • شرب الماء بكثرة وبشكل يومي .
  • تناول فيتامين B  وهو موجود بشكل جيد في البيض والفول والجزر.
  • أخذ الحذر جيداً من استعمال الشامبو الذي يُحدث الرغوة لأن فيه مادتي البارابين  والكبريتات .
  • استعمال الزيوت الطبيعية للشعر مثل زيت جوز الهند وزيت الزيتون وزيت الحية .
  • ترك الشعر ينشف بشكل طبيعي بعد الحمام دون استعمال المنشفة وتجفيفه بقطعة قطنية عوضاً عن ذلك .
  • عدم استعمال مجفف الشعر بشكل يومي وإن تطلب الأمر فيجب استخدام أقل درجة حرارة ممكنة .

اترك رد